الكاسنوس بالمدية يحسس بأهمية تسهيلات جدولة الديون

0 221

ذكر مدير الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لغير الإجراء بالمدية، اليوم الأربعاء،في لقائه مع مسؤولي نقابتي الناقلين و سيارات الأجرة وممثل مدارس السياقة، بأن الحماية الاجتماعية،هي إحدى أساسيات الروابط الاجتماعية بين المواطنين، وثقافة واستثمار في حياة الفرد وعائلته.

تطرق موساوي، إلى أهم التسهيلات التي جاءت ضمن سياق التدابير الاستثنائية لفائدة المستخدمين المدينين باشتراكات الضمان الاجتماعي،الرامية إلى الإلغاء الكلي للعقوبات الناجمة عن التأخر في تسديد هذه الاشتراكات.

في هذا الصدد، أوضح لمسؤولي النقابتين،بحضور ممثل مديرية النقل،بانه يمكن لأي مدين دفع 8000 دج خلال كل ثلاثي لفترة ثلاث سنوات، مع الأخذ بالحسبان أربع سنوات كاملة سابقة،مع الاستفادة من خدمة جدولة تسديد الاشتراكات الرئيسية،والاعفاء الكلي من زيادات وغرامات التأخير عند دفع آخر قسط مستحق.

دعا هؤلاء إلى تحسيس فئات الناقلين للانخراط في هذا المسعى، لاستقطاب أكبر عدد من المؤمنين،عن طريق المستخدمين المدينين ،والأشخاص غير الإجراء الممارسين لأنشطة لحسابهم الخاص،وهذا إلى غاية 31 جانفي 2022.

من جهتهم ،انتقد هؤلاء رفع سن التقاعد إلى 65 سنة ،كون ان ذلك أحد أسباب الحوادث المرورية، وطالبوا المشرع عبر ذات المسؤول المحلي، بإعادة النظر في تسقيف سن التقاعد ب 65 سنة،على أساس أن نشاط الناقل يعد مهنة شاقة.

تعهد أحد ممثلي النقابتين بالسعي لإنجاح مثل هذه التدابير التي أقرتها السلطات العليا في البلاد .

ع.ع

تعليقات
تحميل...