“ويبقى الأمل ” أول مولود أدبي للكاتبة “ صفوة زيرودي “

0 74
رحلتنا اليوم تأخذنا على متن قارب ركن “عين على كتاب” إلى ولاية باتنة أين التقينا بالكاتبةالواعدة صفوة زرودي البالغة من العمر 16 سنة ، صاحبة كتاب ” ويبقي الوفاء” الذي يعد أول مولود أدبي لها هذ الكاتبة المتميزة  المقيمة حاليا بولاية عنابة يحتوي إصدارها الحديث  على 28 صفحة وهو عبارة عن فن خاص حاولت الكاتبة من خلاله تجسيد كل أحاسيسها و أفكارها التي  عاشتها في مخيلتيها بكل صدق.
يمزج هذا المؤلف بين القوة والضعف ، الكره والحب ، السواد و البياض وكل الأشياء المتناقضة التي وجبت لن تكون في لغة طباقا ،و يعتبر حصيلة أحداث عشتها صفوة في مخيلتيها بكل صدق و جسدتها في طابع روائي ، حيث أرادت من خلال أن ثبت نظرية أن لكل إتنان ، شخصان ولكل شخصيته وتشارك روح بريئة واحدة ولكل خيبة نهاية ولكل نهاية بداية، وحاولت الكاتبة صفوة أن تجعل هدف كتاب يحس القارئ بالقوة بين أنياب الضعف.
وتقول الكاتبة عن سبب نشأة الرواية :” كنت أجول بين زوايا غرفتي الداكنة حتى بصرت من بعيد ورقة بيضاء فحملت قلمي الأسود وبدأت في كتابة ، كانت مذكرتي صديقتي ، أكتب كثيرا أجد فيها راحة نفسية ومتعة في تخليص نفسي من كل شيء يؤلمني فأرمي بسوادي في بياض للورق لارتاح ، هي سبب قوتي”.
 
خضراوي يحيي
تعليقات
تحميل...