الكلاب الضالة تغزو شوارع وأحياء وأزقة مدينة الجلفة و سلطات المدينة غير مبالية بالخطر المحدق بالمواطنين.

0 77

هواري ساعد
أضحت ظاهرة إنتشار الكلاب الضالة داخل مدينة الجلفة، تثير الخوف والهلع في نفوس المواطنين من أن تتسبب عضاتها في داء الكلب المعروف بالسعار خصوصا وأن هذه الكلاب تتجول في غال الأحيان جنبا إلى جنب مع المواطنين وتتخذ من أماكن وسط المدينةى مكانا للإستقرار بشكل يومي في غياب دور السلطات المعنية،وفي الوقت الذي تتزايد أعداد كلاب الشوارع يومابعد يوم داخل المدينة ،لاتزال الجهات الوصية تحتاج في كل مرة إلى من يذكرها للقيام بالمهام المنوطة بها،عوض القيام بتخليص الشارع من إحتلال قطعان الكلاب التي أضحت خطرا حقيقيا على صضحة الأفراد ،وأمام لامبالاة المسؤولين عن المدينة بخطر الكلاب الضالة وتهديدها لصحة المواطنين بات تجول هذه الحيوانات وسط شوارع وأحياء وأزقة المدينة وأمام منازل المواطنين مشهدا مألوفا وهو الأمر الذي وثقه الإعلام المكتوب في الصحف الورقية والإليكترونية بصور تظهر عشرات الكلاب وهي تحاصر منازل سكنية بحي واد الحديد الشرقي بحاضرة المحيط وأمام غزو الكلاب الضالة لشوارع وأحياء وأزقة المدينة تجد الساكنة نفسها مضطرة لمطالبة السلطات المختصة بأداء أدوارها المنوطة بها في حفظ الصحة وتخليصها من هذه الحيوانات التي صارت تحتل الشارع العام ،وتهدد السلامة الجسدية للمواطنين.
إ-ت/ رمضاني نورالدين رضا

تعليقات
تحميل...